مشروع الزراعة الالكترونية

مشروع الزراعة (المزارع) الالكترونية هو شراكة مجتمعية بين منظمة مدينة القضارف الرقمية ,اتحادات المزارعين واتحادات اصحاب العمل وحكومة ولاية القضارف ممثلة في وزارة الزراعة ( الزراعة الالية) واسواق محاصيل القضارف ووزارة الثروة الحيوانية ووزارة الخدمة والادارة والتدريب القضارف ووزارة العلوم والاتصالات (المركز القومي للمعلومات والهيئة القومية للاتصالات) وجامعة القضارف و ومنظمة دريشتي الهندية ثم جامعة ويسكنسن الامريكية ومنظمة ريسنق فلور السويسرية - امريكية والبنك الزراعي السوداني وشركات محجوب اولاد ووزارة المالية وصندوق الشرق والابحاث الزراعية وشركات محجوب أولاد وعدد من المهتميين بالزراعة ومشروع الامن الغذائي بوزارة الزراعة مع منظمة الفاو وعدد لايقل عن 25 من الشباب المتطوعين بالمنظمة وعدد من الشركاء نتطلع للتعاون معهم. فاز المشروع بجائزة الزراعة الالكترونية بالهند 2009 والمشروع ايضا جزء من 5 جوائز عالمية اخري حصلت عليها القضارف الرقمية كما حصلت المنظمة ورئيسها بموجب المشروع علي شهادتين من الاتحاد الدولي للاتصالات (الجائزة الثالثة) كواحدة من افضل الميتكرين الرقميين في العالم.

بعد تعطل البرنامج المحاسبي الالكتروني السابق الذي صممه البروفسور عزالدين محمد عثمان 1997 لإصابته بفيروس وتجاوز عدد المزارعين ببرنامج الحاسوب 9999 تزايدت صفوف المزارعين طلبا لتجديد مشروعاتهم في الزراعة الالية واصبحت التجديدات تستغرق اكثر من 3 ايام بالاصافة ا الي حوجة وزارة الزراعة مواصلة تخطيط المشاريع الزراعية الذي بداها البروفسور الامين دفع الله وزير الزراعة بالقضارف السابق عبر كوادرها بعد أن عجزت الزراعية الالية من دفع باقي تكلفة التخطيط للشركات المنفذه ... بدأ المهندس زراعي أحمد محمود محمد عيسي ريئس منظمة مدينة القضارف الرقمية وفق اهداف المنظمة ووفق خبرته كمزارع ومهندس زراعي ووزير زراعة سابق في دراسة المشكلة لحلها عبر مشروع اطلق علية المزارع الالكتروني (الزراعة الالكترونية)

فيعتبر المشروع الذي بدأ في 2006 مبادرة متفردة وسابقة اولي في السودان تمت في القضارف خاصة ان تقنية المعلومات لم تكن من ثقافة المجتمعات وليست من اهتمامتها وليست حتي من اولوياتها او اوليات الحكومات في دول العالم الثالث بالاضافة الي المقاومة الكبيرة من الادارات التقليدية للتغيير الي تقنية المعلومات

المشروع اصبح نواة حقيقية للحكومة الالكترونية بالقضارف بطرحة (مع اربعة مشروعات اخري للتمويل وخمسة مشروعات اخري من المركز القومي للمعلومات كمشروعات للتمويل) في قمة توصيل العالم العربي بالدوحة التي عقدها الاتحاد الدولي للاتصالات بالامم المتحدة وشارك السودان بوفد من 40 مشارك من كل شركاء التنمية المجتمعية باضلاعها الخمسة (الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والجامعات والبحوث) وبرئاسة السيد الفريق عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية .. وبعد التشاور مع رئاسة الجمهورية عقد الاستاذ كرم عباس الشيخ اجتماعا لمجلس وزراء حكومة القضارف استمعوا فيه الي بيان مطول من رئيس القضارف الرقمية وصدر قرارا من مجلس الوزراء رقم 23/2012 بتاريخ 3/4/2012 بتشكيل لجنة برئاسة القضارف الرقمية لقيام اول حكومة الكترونية في الولايات وفق مشروعات مدينة القضارف الرقمية ورفعت اللجنة رويتها لقيام الحكومة وشاركت بالتقرير في مؤتمر منظمة الحكومات الالكترونية الدولية الثالث مع من 80 دولة وكانت حكومة القضارف الالكترونية بقيادة السيد الضو الماحي والي القضارف مشاركة بورشة ومعرض و3 اجتماعات رسمية وفق البرنامج مع عمدة سيول الكورية وشندغو الصينية وبيريسيل الماليزية وكانت القضارف هي المتحدثة الوحيدة في الجمعية العمومية مقترحة الطريقة المثلي للتنظيم.